Background Image

حول الأكاديمية

كلمات المشرفين


الحمدُ لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، بتوفيق الله تعالى تنطلقُ هذه المنصة الإلكترونية لتضاف إلى وسائل توعية الحجاج والمعتمرين العصرية والتي تقدم خدماتها المتواصلة على مدار الساعة طوال العام بطريقة آلية عبر وسائل الاتصال والتواصل الاجتماعي ، ولكي تُساهم في توعية ضيوف الرحمن بطريقة مبتكرة تواكب التطور المتسارع في عالم التقنية والتعليم عن بعد ، وبفضل الله تعالى قامت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمملكة العربية السعودية بتوفير مجموعة من البرامج الجديدة التي تُساهم في شرح المناسك بوسائل ولغات مختلفة ، ويأتي مشروع أكاديمية مناسك المتخصصة في أحكام الحج والعمرة والزيارة ضمن مشروعاتها التقنية المتعددة ، مؤكدين بأنّ هدفنا الأول والأهم يتركز في تعليم الحجاج وإرشادهم لمعرفة السنة النبوية وتمكينهم من أداء الفريضة وفق المنهج الوسطي المعتدل ، وتعزيز العمل بقوله صلى الله عليه وسلم "خذوا عني مناسككم" ومن خلال أكاديمية مناسك تسعى الوزارة لتبسيط أحكام الركن الخامس للإسلام ؛ لتصبح المعلومات واضحة ومفهومة ومختصرة ومتاحة لضيوف الرحمن دون عناء ، وليستفيد الجميع من خدماتها من خلال البرامج التقنية والشبكة العالمية ، وعبر الوسائط ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة ، ومواكبةً لإحدى عوامل رؤية المملكة 2030 والتي ركزت على أهمية تطوير خدمات التوعية والإرشاد لضيوف الرحمن ، وتحقيقاً لتطلعات ولاة أمرنا وفي مقدمتهم قائد مسيرتنا وراعي نهضتنا الملك الصالح والامام العادل خادم الحرمين الشريفين الملك الصالح سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع "أيدهما الله". سائلين الله تعالى أنْ يوفق ضيوف الرحمن لأداء مناسكهم في يسر وسهولة ، وأن يُسدّد جميع القطاعات والمؤسسات المُكلّفة بخدمة الحجاج والمعتمرين للقيام بواجبهم وبالمهام المناطة بهم ، والحرص على رعاية الحجاج وأمنهم وسلامتهم وإرشادهم منذ وصولهم لهذه البلاد المباركة وحتى مغادرتهم تحفهم عناية الله ثم الرعاية الكريمة من حكومتنا الرشيدة .


نرحب بكم في مشروع " أكاديمية مناسك " الذي نقدم من خلاله خدمات توعوية بأسلوب جديد ليتمكن المسلمون في جميع أنحاء العالم من معرفة علوم المناسك وما يرتبط برحلة الحج من معلومات شرعية أشرف على إعدادها وتقديمها نخبة من العلماء المتميزين من دعاة التوعية الإسلامية في الحج والعمرة والزيارة وفق معايير علمية وفنية عالية الدقة والجودة المهنية. سائلين الله تعالى لفريق العمل الذي قام بهذا الجهد التوفيق والعون والتسديد. والشكر موصول لجميع أصحاب الفضيلة على مشاركتهم الفاعلة في هذه الخدمة الجديدة مؤملين المساندة من الجميع للتعريف بهذه الأكاديمية الافتراضية التعليمية والتواصل مع الوزارة لضمان تطوير الخدمة والارتقاء بها.